فوز “ليلة الـ12 عام” بالهرم الذهبي بختام مهرجان القاهرة السينمائي

ماري فكرى  

اختتمت اليوم فعاليات الدورة الأربعين من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، بدار الأوبرا المصرية، والتي  استمرت لمدة 9 أيام ، وشارك فيها 169 فيلم من 59 دولة في مسابقات المهرجان المختلفة ، وقد شارك بحفل الختام نحو  1200 من الفنانين وصناع السينما  والإعلاميين والشخصيات العامة من مصر والعالم.

# محمد حفظي يشكر جميع المشاركين بالمهرجان 

وفي البداية شكر محمد حفظي رئيس المهرجان كل من شارك به سواء الضيوف، أو وزيرة الثقافة الدكتورة إيناس عبد الدايم، وهيئة تنشيط السياحة، إلى جانب الرعاة التجاريين للمهرجان.  كما شكر محمد جفظي أيضاً الأستاذ القدير يوسف شريف رزق الله وأكد مرة أخرى على أهمية الدور الذي يلعبه كمدير فني للمهرجان.. وكذلك شكر مؤسسة ساويرس للتمية ، والعاملين بالأقسام المختلفة كل واحد باسمه ، ومنهم رئيس المركز الصحفي أ. خالد محمود ومعاونيه، كما شكر لجان المشاهدة والتحكيم.  وقال حفظي: لقد أسعدتني هذه الدورة ، فهناك اقبال كبير على مشاهدة الأفلام بدور العرض، والتذاكر المباعة ضعف العام الماضي.. وأشاد حفظي بـ (أيام القاهرة لصناعة السينما).. والذي ساهم في تقديم الدعم لصناعة الأفلام العربية بصورة عامة. وقال إنه أمر مهم جداً.. خاصة مع تعرض العديد من المهرجانات العربية للإلغاء.. وأضاف أن  السينما المستقلة في خطر.. والمنتجين لن يجدوا دعم.. وأتمني ان تفعل كل المهرجانات العربية نفس الشيء لترتقي صناعة السينما.

# المسابقة الدولية

#    وقدم المخرج الدانماركي ورئيس لجنة التحكيم “بيل أوجست” جوائز المسابقة الدولية.. بعد أن أشاد بالمهرجان وتنظيمه وعبر عن تشرفه بتقديم الجوائز..

# “ليلة الـ 12 عاماً”.. جائزة الهرم الذهبي 

#  حصل فيلم ليلة الأثني عشر عامًا A Twelve-Year Night   (أوروجواي، الأرجنتين، إسبانيا) على الجائزة الكبرى بالمهرجان.. (الهرم الذهبي لمهرجان القاهرة السينمائي) وقدمها رئس لجنة التحكيم “بيل أوجست”  لكاتب ومخرج الفيلم “ألفارو بريخنر” Álvaro Brechner  وسط  تصفيق حار من الجمهور.. علا على صوت الموسيقي رغم ارتفاعها.. 

كما حصل  الفيلم على جائزتين آخرتين هما جائزة الاتحاد الدولي للنقاد (فيبريسى) – في ذكرى الناقد السينمائي سمير فريد ، و جائزة مالية  قدرها 20 ألف دولار بعد أن قررت هيئة المهرجان منحها هذا العام للفائز بالهرم الذهبي بديلاً عن جائزة الجمهور التي تعذر تضبيطها الكترونيا لتعبر عن رأي عدد كبير من الجمهور.

وبتأثر شديد عبر الكاتب والمخرج القدير “ألفارو” عن عجزه عن الشكر.. وقال : “إن هذا التكريم هو شرف كبير لي.. إنه ليوم رائع أقضيه بالقاهرة في يلدكم.. بلد ألاف السنين من الحضارة.. إن لبلدنا أيضاً تقاليد رائعة.. فأورجواي تتمتع بالليبرالية والديمقراطية.. والفيلم يظهر الفترة التي رضخت فيها بلدي تحت حكم  الديكتاتورية  لمدة 12 عام.. أنا أعتبر أن هذه الجائزة أكثر من كونها لي.. هي جائزة  احترام للكرامة الإنسانية.. والتأكيد على أنه لا يجوز التقليل من شأنها.

# “مانتا راي” \ “دونباس”.. جائزة الهرم الفضي 

قدمت الفنانة نجلاء بدر  جائزة لجنة التحكيم الخاصة “الهرم الفضي” لأحسن مخرج..  لفيلمي : مانتا راي Manta Ray إخراج بوتيفونج أرونفينج Phuttiphong Aroonpheng (تايلاند، فرنسا، الصين).. ويدور الفيلم بالقرب من قرية ساحلية في تايلاند، على مقربة من البحر حيث غرق الآلاف من لاجئي الروهنيجيا.

والفيلم الثاني..  دونباس Donbass إخراج سيرجي لوزنتسا Sergei Loznitsa (ألمانيا، أوكرانيا، فرنسا).. تسلمها الناقد الألماني كلاوس إيدر.. ويدور الفيلم في منطقة » دونباس « بشرق أوكرانيا، حيث تجري حرب تشمل صراعًا مسلحًا جنبًا إلى جنب مع أعمال القتل والسرقة التي ترتكبها العصابات المنشقة على الحرب تُدعى سلام.

#  “طاعة “.. جائزة الهرم البرونزي 

– قدم جابي خوري الهرم البرونزي لأحسن فيلم عمل أول أو ثاني.. لفيلم   “طاعة” Obey إخراج جايمي جونز  Jamie Jones..  والفيلم يجسد  صدام ما بين عالمين مختلفين تمامًا، تنتج عنه قصة حب مأساوية على خلفية اضطرابات اجتماعية عنيفة.

وشكر خوري المهرجان، وقال إن الجائزة اعتراف دولي بموهبة جديدة تثري السينما.. اتمني ان ترجع الدولة لدعم السينما خاصة لأول او ثاني عمل.

# الزوجة الثالثة.. جائزة أحسن إسهام فني  

وفاز فيلم الزوجة الثالثة  The Third Wife..  بجائزة أحسن إسهام فني.. وقدمها المنتج محمد العدل.. والفيلم من  إخراج آش مايفير Ash Mayfair (فيتنام) وتسلم الجائزة سفير فيتنام  بمصر

والفيلم يدور في القرن التاسع عشر بالريف الفيتنامي، حين تصبح فتاة في الرابعة عشرة من عمرها الزوجة الثالثة لرجل ثري يملك أغلبية الأراضي الزراعية.. سرعان ما تعرف أنها لن تستطيع أن تحظى بمكانتها كامرأة إلا إذا أنجبت طفل.. ذكر”.

# طيور الممر.. جائزة نجيب محفوظ لأحسن سيناريو

وفاز فيلم طيور الممر Birds of Passage بجائزة  نجيب محفوظ لأحسن سيناريو.. و قدمها السيناريست مصطفى محرم.. والفيلم من إخراج كريستينا جاليدو وتشيرو جويرا، سيناريو ماريا كاميلا آرياس وجاك تولموند فيدال (كولومبيا، الدنمارك، المكسيك).

يوثق فيلم» طيور الممر  صعود وسقوط عشائر » الواييون «  المتناحرة حول تجارة المخدرات في شمال  كولومبيا، بطريقة غير معتادة على نوعية أفلام صعود العصابات (الكارتل).

#  جائزة أحسن ممثلة.. صوفيا ساموشي 

قدم باسل الخياط.. جائزة أحسن ممثلة  واستلهم التكريم بجملة قيلت عن السينما.. (الحلم حالة فردية.. والسينما حلم يراه الناس جميعا)..

وفاز بالجائزة صوفيا ساموشي Zsófia Szamosi – عن فيلم  “ذات يوم”   for One Day وهو من إخراج صوفيا سيلاجي Zsófia Szilágyi (المجر) تسلم الجائزة قنصل  المجر بمصر.

#  شريف دسوقي.. جائزة أحسن ممثل  

# وقدمت الفنانة أمينة خليل.. جائزة أحسن ممثل للفنان شريف دسوقي – عن فيلم  “ليل/ خارجي”.. والفيلم من إخراج أحمد عبد الله السيد (مصر)

# “ورد مسموم”..3 جوائز منها “جائزة الأمم المتحدة للسكان”

وفاز  الفيلم المصري “ورد مسموم” بجائزة الأمم المتحدة للسكان التي تقدم من خلال مهرجان القاهرة للإعلام ذو الضمير.. والجائزة مستحدثة هذا العام بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة ، وهي  لتكريم الأعمال التي تؤثر بالشباب وتوقظ الضمائر.. كما حصل الفيلم على جائزتين آخرتين هما (جائزة صلاح أبو سيف – لجنة التحكيم الخاصة)، وجائزة جائزة أحسن فيلم عربي، مقدمة من تيك توك بقيمة 15 ألف دولار، وقد تسلم جميعها مخرج الفيلم أحمد فوزي صالح.

#   “ذاكرة الأسماك” و ” شوكولاتة داكنة” يحصدان جائزة سينما الغد 

حصل فيلم ذاكرة الأسماك (كولومبيا) على جائزة مسابقة سينما الغد للأفلام القصيرة.. مناصفة مع فيلم ” شوكولاتة داكنة” (مصر).. والفيلم  الأول من إخراج: “كرستيان ميخيا كارسكال” يجمع بين فن التمثيل وفن التحريك، وقد كان مميزاً وانسيابياً في إخراجه.. والفيلم الثاني يدور حول مخرجة تستحضر حبيبها المسافر إلى فرنسا إلى بيته في الزمالك ليكون بطل فيلمها الذي يدور عن انتمائه لهذه المنطقة. الفيلم من إخراج: عمرو موسى، والذي أنهي دراسته للسينما في الجامعة الفرنسية بالقاهرة عام 2015 وقدم بعدها عدة تجارب فيلمية قصيرة.

# “هي”.. جائزة لجنة التحكيم الخاصة  

وحصل فيلم “هي” She (كوسوفو، فرنسا) على جائزة لجنة التحكيم الخاصة، ويدور حول زانا أنا التي تقرر اتخاذ قرار خطير للهرب من والدها الذي يرغب في تزويجها. والفيلم إخراج: مور راتشا، والتي ولدت في كوسوفو عام 1992 ، وهي حاصلة على بكالوريوس وماجستير في الإخراج من جامعة برشتينا ، وقد كتبت وأخرجت أربعة أفلام قصيرة حصلت عنها على عدة جوائز ، وتهتم راتشا بالدفاع والتوعية بحقوق المرأة.

#  “إخوان”.. جائزة يوسف شاهين لأحسن فيلم قصير 

وحصل فيلم ” إخوان ” (إنتاج كندا، تونس، السويد)  على جائزة يوسف شاهين لأحسن فيلم قصير، ويدور حول محمد راعي الغنم القاسي الذي يعيش في براري تونس مع زوجته وابنين. وتحدث خلافات محتدمة مع ابنه مالك عندما يعود من رحلة طويلة ومعه زوجة غريبة. والفيلم من إخراج “مريم جوبار” ، وهي مخرجة ومؤلفة أمريكية – تونسية، تخرجت في مدرسة ميل هوبنهايم للسينما في مونتريال.  تعمل حاليًا على تطوير ثلاثة أفلام طويلة، منها النسخة الطويلة من فيلم “إخوان”.

#  “طرس..” جائزة مسابقة أسبوع النقاد الدولي  

وحصل فيلم “طرس، رحلة الصعود إلى المرئي”   Erased, Ascent of the Invisible  على  جائزة “فتحي فرج” لأحسن إسهام فني ، والفيلم  يدور حول شخص تم اختطافه قبل 35 عاما، وتتغير حياته  وكأنه لم يعد نفس الرجل.  والفيلم من إخراج غسان حلواني (لبنان)

#  آجا.. جائزة شادي عبد السلام 

و جصل فيلم “آجا” Aga على  جائزة شادي عبد السلام لأحسن فيلم ، ويدور حول » سدنا « و » نانوك «  اللذان يعيشان وحدهما في جليد الشمال،، وفق عادات وتقاليد أجدادهما.. بينما تترك ابنتهما آجا بيت الأسرة منذ سنوات طويلة إثر خلاف عائلي، ويبدأ أبيها رحلة البحث عنها. والفيلم من إخراج ميلكو لازاروف Milko Lazarov (بلغاريا، ألمانيا، فرنسا).

#   “فتوى”.. جائزة مسابقة آفاق السينما العربية 

وحصل فيلم “فتوى”  على جائزة سعد الدين وهبة لأحسن فيلم عربي بمسابقة آفاق السينما العربية.. ويدور حول “إبراهيم”  رجل تونسي يعيش في فرنسا، يعود إلى وطنه لدفن ابنه الذي توفي في حادث دراجة  بخارية، ليكتشف أن الابن مروان كان منخرطًا في جماعة إسلامية متطرفة، ليقوم الأب بإجراء تحقيقه الخاص لاكتشاف إذا ما كان ابنه متطرفًا، ومعرفة من قاده إلى طريق التطرف. والفيلم  من إخراج محمود بن محمود (تونس).

Print Friendly, PDF & Email
This entry was posted in Arts & Literature فنون واداب, مارى فكرى and tagged . Bookmark the permalink.