تعزيز التعاون مع الاتحاد الأوروبي بمجالات المعلومات والتعليم والطاقة

ماري فكرى 

عقد الاتحاد الأوروبي ومصر اجتماعاً عبر الفيديو كونفرانس للجنة الفرعية المعنية بالاقتصاد. وشارك خبراء من الجانبين في مناقشة شاملة وبناءة حول العديد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، من بينها مجتمع المعلومات والبيئة وتغير المناخ والتعليم والبحث والابتكار والطاقة والشباب والثقافة. واستعرض المشاركون آخر التطورات واتفقوا على تعزيز الحوار والتعاون بما يحقق الفائدة للمواطنين المصريين والأوروبيين.

تعد اللجان الفرعية بمثابة آلية يقوم من خلالها خبراء من الاتحاد الأوروبي ومصر بمناقشة تنفيذ التعاون بين الجانبين في مختلف المجالات، بالإضافة إلى السياسات ذات الصلة.

كان مجلس الشراكة بين الاتحاد الأوروبي ومصر قد أقر العام الماضي أولويات الشراكة بين الجانبين للفترة من عام 2017 إلى عام 2020. تهدف أولويات الشراكة إلى معالجة التحديات المشتركة، وتعزيز الاهتمامات المتبادلة، وضمان استقرار طويل الأمد على جانبي المتوسط. وتسترشد أولويات الشراكة بين الاتحاد الأوروبي ومصر بالالتزام المشترك نحو القيم العالمية للديمقراطية، وسيادة القانون، واحترام حقوق الإنسان.

Print Friendly, PDF & Email
This entry was posted in Diplomatic Affairs شؤون دبلوماسية: اشراف ماري فكري and tagged . Bookmark the permalink.