الملحق الأمريكي: تعزيز الشراكة العسكرية مع مصر

مـاري فـكري  

 صرّح اللواء رالف جروفر Ralph Groover ، كبير المسؤولين العسكريين والملحق العسكري بالسفارة الأمريكية بمصر بأن اجتماع لجنة التعاون العسكري المصري الأمريكي الذي عقد أمس هو دليل واضح على العلاقة الممتدة بين الولايات المتحدة ومصر. وقال جروفر: لقد وضعنا معاً مساراً واضحاً للتعاون الأمني للسنوات المقبلة وأنني أتطلع إلى تعزيز الشراكة العسكرية مع مصر.”

وكان مساعد وزير الدفاع الأمريكي لشؤون الأمن الدولي روبرت كارم  Robert Karem وقائد القوات الجوية المصرية الفريق يونس المصري قد استضافا اجتماعاً للجنة التعاون العسكري يومي 8 و9 يناير.

ويُعد هذا الاجتماع السنوي للجنة التعاون العسكري أبرز اللقاءات المشتركة للتخطيط ولتنسيق استراتيجية التعاون الأمني بين الولايات المتحدة ومصر. ومن خلال هذا الاجتماع، عززت الدولتان الشراكة الاستراتيجية بين الجيشين وحددت أولويات مواجهة التحديات الأمنية المشتركة كالتهديدات الإرهابية والتطرف العنيف.

وفي كلمته، أشار مساعد وزير الدفاع الأمريكي كارم إلى أن الإرهاب وداعميه يعرّضون الاستقرار الإقليمي والأمن العالمي للخطر، وقال إن هدف الاجتماع هو “تعزيز شراكتنا والارتقاء بعلاقتنا إلى مستوى أعلى لمواجهة هذه التحديات الاستراتيجية معاً.” هذا وقد اجتمع مساعد وزير الدفاع الأمريكي كارم أيضاً مع وزير الدفاع المصري الفريق أول صدقي صبحي حيث ناقشا التعاون الثنائي.

ضم الوفد المرافق لمساعد وزير الدفاع الأمريكي ممثلو الفروع الأربعة بالقوات المسلحة، ووكالة التعاون الأمني الدفاعي وهيئة الأركان المشتركة والقيادة المركزية الأمريكية بالإضافة إلى وزارة الخارجية الأمريكية. ووضع الوفد الأمريكي بالتعاون مع نظرائهم المصريين خططاً خلال الاجتماع، حول أفضل سبل تركيز المساعدات العسكرية الأمريكية فيما يتعلق بالموارد والتدريب المشترك والمناورات الدولية لمواجهة التهديدات الأمنية الرئيسية. كما ناقش الجانبان كيف يمكن لتدريبات النجم الساطع العسكرية المشتركة المقبلة الاستفادة من نجاح تدريبات “النجم الساطع 2017” لتحسين قدرة البلدين على العمل معاً في ساحة المعركة لهزيمة القوات الإرهابية.

Print Friendly, PDF & Email
This entry was posted in Diplomatic Affairs شؤون دبلوماسية: اشراف ماري فكري and tagged , . Bookmark the permalink.