احمد ديدات.. من هو في الحقيقة.. اسقاط الاقنعه

د. خالد صفر  

أحمد ديدات

أحمد ديدات

صعب انك دايما تفضل تخبط في المسلمات.. لكن للاسف هذا هو قدري.. كلما حاولت ان اتجنبه وجدته في وجهي

منذ لحظات وجدت علي صفحه احد اصدقائي فيديو بعنوان (احمد ديدات يسحق نصرانيا حاول الاستهزاء بالاسلام).. ووجدت فيديو لديدات واقف في مسجد يتلقي اسئله يبدو في ظاهرها انها من مسيحيين.. كان السؤال الاول(عن حده احمد ديدات وتوجيه الفاظ غير لائقه لنصراني في سؤال سابق).. وكان رد احمد ديدات مخجلا (لقد قال للرجل.. قارن بين حدتي وحده السيد المسيح عندما كان يخاطب قومه قائلا لهم (ياابناه الزناه .. ياابناء الافاعي.. مستندا الي الانجيل .. فكم تعطيني من درجه في حدتي مقارنه به .. هكذا رد ديدات..

الا ان هذا لم يكن كل شئ.. وانا اراه قد اخطاء حينما حاول ان يقارن مقولته وموقفه مع موقف نبي من الانبياء.. خاصه وان ديننا الحنيف ينهي اساسا عن الحده في استخدام اسلوب الدعوه..انما هو اراد استكمال الشو الاعلامي مستخدما ذكائه وفارق ثقافته في السؤال الاول.. لا مستندا الي الحق والتواضع لله.. ووالله لو كنت موجودا امامه وقتها لقومته واسقطت عنه عباءه الغرور.. عله يحظي فعلا ببركه دعاء المسامين له بالرحمه.. هذا بشان السؤال الاول.

اما بشان السؤال الثاني .. ففللاسف لا يمكنني ابدا ان استبعد من عقلي انه سؤال مرتب .. لانه من غير المعقول ان يحمل ديدات في جيبه ورقه الاجابه عن سؤال لم يعرف انه سيتلقاه.. كما ان اجابته لا تحمل اي قيمه اسلاميه.. ولا تفيد احدا من المنطلق الايماني.. ويمكن اي يرد بها اي تلميذ ابتدائي يتشاجر مع زميله (انت شتمت ابويا.. وانا شتمت ابوك) مش هوه ده ملخص اللي اتقال..

الواقع ان (ديدات )سقط من نظري عندما دعاني احد اصدقائي المسيحيين وانا شاب في الثانيه عشر من عمري.. لمشاهده فيلم فيديو فيه قسيس يسحق شيخا في مناظره عامه.. فاذا بي افاجاء باحمد ديدات في نفس المناظره التي كنت قد شاهدتها في منزلنا والمعنونه بعنوان ديدات ينتصر علي قس امريكي..

وجلست انتظر النهايه التي حفظتها من كثر ما اعدتها في فيديو منزلنا.. القس الامريكي يقر بهزيمته وتصفيق حاد من المسلمين والمسيحين.. الا انني فوجئت بدلا منها بنهايه مختلفه.. احمد ديدات يقر بهزيمته وتصفيق حاد من المسلمين والمسيحين.. وامسكت سامح جرجس من يده وذهبت به الي منزلنا وعرضت عليه الفيلم.. الذي سجله والدي.. بعد ان تكبد مشقه حمل فيديو اخر وتوصيلات سلكيه عديده.. ولان كلانا يجيد الانجليزيه تماما بدا لنا الامر واضح تماما.. ان الفيلم قامت به هيئه تجاريه لا غرض لها الا الربح.. واستأجرت .. كل من ديدات والقس الامريكي ليقوموا بمناظره.. او ثلاث .. علي مسرح خالي.. ثم تم تركيب اصوات التصفيق مثلما يحدث في الحلقات الاجنبيه الستكوم.. وجعلتهما يقومان بنهايتين مختلفتين.. الاولي .. ينتصر فيها ديدات وتباع للمسلمين.. والثانيه ينتصر فيها القس المسيحي الامريكي وتباع للمسيحيين.. وتذهب الفلوس للشركه ولديدات والقس الامريكي

وفيما بعد عرفت ان احد اطراف التمثيليه قد تم ضبطه في حادث مخل بالشرف.. ففهمت اللعبه تماما.. الله اعلم ماهي نيه الرجل .. فاانا لا احكم عليه ولا اعرف ماذا فعل بالنقود.. لكن كلامه اكثر سذاجه من ان يهزم .. سؤالا ومتسائلا حقيقيا.. لا ماجور.. وانصر اخاك ظالما او مظلوما

Print Friendly, PDF & Email
This entry was posted in د. خالد صفر and tagged , , , . Bookmark the permalink.