الذئب المنفرد” والمعركة الثقافية مع الإرهاب”

مؤمن سلاّم  مؤمن سلام

“الذئب المنفرد”  Lone Wolf هو مصطلح يطلق على شخص إرهابي ولكنه ليس عضو في أي تنظيم إرهابي، هو فقط شخص يحمل فكر الجماعات الإرهابية ثم يقرر أن يطبق هذا الفكر الإرهابي على أرض الواقع، دون أي تنسيق أو مساعدة أو تمويل من أي تنظيم إرهابي. فيحمل سلاحه أو يقود سيارته لقتل عدد من الناس يعتقد بكفرهم ومحاربتهم للإسلام جهادا في سبيل الله ونصرة للإسلام. وهو ما يجعل رصد ومتابعة وتوقيف الذئب المنفرد عمل شبة مستحيل، خاصة إذا كانت السلوكيات الظاهرة لهذا الذئب هي سلوكيات طبيعية بل قد تنم عن حسن الخلق والتواضع.

وهذا يُعدنا إلى السؤال الأزلي الفقر أم الجهل منبع الإرهاب؟

بالتأكيد لا يوجد عامل واحد يتسبب في أي ظاهرة اجتماعية ولكنها عدة عوامل تتفاعل وتتشارك لتخرج لنا الإرهابي، ولكن يظل دائما هناك عامل محوري أو رئيسي يشارك في صناعة الظاهرة. وتؤكد ظاهرة الذئب المنفرد الإجابة التي أعتقد في صحتها أن العامل الثقافي والفكري هو حجر الأساس في البناء الإرهابي.

فالذئب المنفرد لا يتلقى أي دعم مادي أو أوامر من التنظيمات الإرهابية بل ربما لا تعرف هذه التنظيمات بوجود هذا الشخص حتى ينفذ عمليته الإرهابية معتمدا تماما على إمكانياته المادية. فهو يشترى السلاح أو المتفجرات من أمواله الخاصة، فهو هنا ينفق ولا يقبض أموال، ما يعنى أنه صاحب إمكانيات مادية متوسطة على اقل تقدير. يضعها في خدمة التنظيم الذي لا يرتبط به بأي طريقة عضوية ولكن ارتباط فكري.

يؤكد الذئب المنفرد أن المعركة الثقافية مع الإرهاب هي أم المعارك إذا جاز التعبير، فالفكر هو المنبع الرئيسي للإرهاب، بل هو المصدر الوحيد لأخطر أنواع الإرهاب لأنة لا يمكن رصده ومتابعته ومنعة ولن يشعر به احد حتى تقع الجريمة، وهو الإرهابي المستقل. فمنع هذا الإرهاب بالطرق الأمنية أمر مستحيل. إذ يتطلب الأمر مراقبة ومتابعة كل افراد المجتمع القادرين ماديا وجسمانيا على تنفيذ عمليات إرهابية. مراقبتهم في العمل والشارع والمقهى والمنزل. يتطلب منع ظاهرة الذئب المنفرد مراقبة كل مسجد كبير وصغير، ومراقبة كل مواقع الانترنت التي يمكن أن يُبث منها أفكار الإسلام السياسي. وهى أمور مستحيلة.

ليس هناك غير طريق واحد للقضاء على الإرهاب الجماعي والمنفرد، التنظيمي والمستقل، هو الحرب الفكرية والثورة الثقافية. طريق التفكير العلمي والعقلية النقدية، طريق ثقافة التسامح وقبول الأخر والعيش المشترك.

بغير ثورة ثقافية لا تحلموا بالقضاء على الإرهاب.

Print Friendly, PDF & Email
This entry was posted in مؤمن سلاّم and tagged , , . Bookmark the permalink.