ازاي تبقي مرقعة

جهاد التابعي  المرأة        

لو شوفنا واحد بيقضي حاجته في نص الشارع فوق الحيطة، بقينا بنتقبل منظره

وندور وشنا عشان منزعجوش ونعدي، بس لو شوفنا واحد ماسك إيد حبيبته بنمشي وراه ونغلس عليه، ونزغرله طول الوقت، وكأننا مستعدين تماما لتقبل القبح بكل أشكاله علي حساب قتل أدني مظاهر الحب والجمال.

احنا شطار جدا في وضع قوالب ..وتسميتها بقوالب الإحترام.. القوالب دي كلها مقاس ٣٧، كلنا مزنوقين فيها، طالعين من الجناب، وساعات بتتفتق مننا في نص الطريق، أو بتعورنا، بس الناس ميهمهاش كل ده، الناس يهمها إنك تفضل جوه القالب، حتي لو مش مقاسك، وحتي لو مرقع، المهم تبقي ماشي مع باقي القطيع في نفس الإتجاه!

قواعد الترقيع :

مش مهم بتروحي فين .. المهم ترجعي البيت بدري عشان الناس تتبسط! لو راجعه من كباريه الساعه ١٢ الضهر، أنتي كده تمام، بس لو راجعه من ندوة أدبيه أو فيلم في السينما الساعه ١٢ بالليل تبقي ” شمال” وعزيزي القاريء .. وأحب أفكرك إنك مش عزيزي ولا حاجه، وبقولك الكلمة دي زي ما بيكتبولك ” أخي المواطن” علي مخالفات المرور بالظبط!! المهم طبعا هتقولي أنتي ازاي تقولي كلمة شمال في نص الكلام، الكلمة دي عيب! هقولك الكلمة في حد ذاتها بالكام حرف اللي فيها، مش عيب، العيب في نيتك، أغسلها كويس !

مش مهم تكوني مقتنعه بالحجاب ولا لاء، ولا بتلبسيه بطريقه منطقيه ولا لاء، المهم تلبسيه كزي رسمي، عشان تبقي شبه البنات كلها، ومتبقيش شاذه عن القاعده الفوسفوريه، حتي لو هتلبسيه علي إنه حتة قماش ملونه، وتلبسي تحته كارينا بتبين كل مقاسات جسمك بس بلون مختلف! المهم حتة القماش موجوده فوق وملفوفه، وحتي لو هتطلعي نص شعرك من الطرحه، وتدهني وشك بكل اللي يقع في إيدك من ميكب، وحتي لو هتلبسي التوكه الوردة الهرميه العجيبه تحت الطرحه عشان قال يعني عامله شعرك كحكة وشعرك طويل ومغري! وحتي لو ريحة برفانك هتقلب الشارع، وصوت كعبك العالي هيصحي الناس في الكواكب المجاوره، مش مهم، المهم إن في حتة قماشه، بتعجب المجتمع !امرأة

مش مهم تبقي متناقضه، والحاجات اللي بتحبيها فعلا من جواكي تبقي غير اللي بتحبي تعمليها فعلا! المهم تقولي عالحاجات المثاليه! لما حد يسألك بتحبي ايه؟ قوليلو بحب الشوكولاته، والأطفال، والطبخ!

شيلي بونبوني كتير في شنطتك، وكتري من جمل! ياجميلة، ياقمراية، ياحلوة، ياحبيبتشي!

ألزقي لأي واحدة صاحبتك ليها أخ، وزوريها كتير، وألبسي وااااااااسع وأنتي بتوري نفسك لأمها علي قد ما تقدري، لو عجبك الواد متكلميهوش هو، قوليله أنا مش بكلم ولاد، لفي علي أمه عدل!!

لما يتقدملك عريس.. أوعي تقولي طلباتك الحقيقية، انصبيلوا فخ أنتي وأهلك، وخليهم يقولوله : يابني احنا مش عايزين منك حاجه، احنا بنشتري بربور ! وأنتي قوليله: أنا مش عايزه حاجه من الدنيا .. عش صغير يكفينا.. بس كده، وسيبيه يلبس، وهو كده كده لما هيتجوزك هيضطر يجيب نفس الحاجات اللي كنتي هتطلبيها واللي هي منطقيه بس بالطريقه! هيضطر يجيب شقه أمال هتعيشوا فين، ولو جابها في منطقة مش عجباكي، هتعملي كل يوم مشكله في المنطقه، وهتدي مفاتيح عربيته لأقرب حرامي، وتقنعيه إن المنطقه دي لبش ولازم تعزلوا، وكده كده هيضطر يصرف ويجيب المم، مش عشانك عشان بطنه، بس أنتي اللي مستفيده لأنك هتسدي نفسه عن الأكل، وهتزلطيه لوحدك، وهيضطر يجيبلك عربيه لما تقوليله إن سواق الميكروباص بيتحرش بيكي، وهو كراجل شرقي هيتحمق، وتكاليف التاكسي هتقطم وسطه ورقبته، وهينخ ويجبلك عربيه، ولما تخلفي ، كده كده الشقه بقت بتاعتك، بدل ما تقوليله من الأول اكتبهالي ويقولك أنتي ماديه وطمعانه فيا .. كله هيجي بس بالهداوه والتمثيل ، والترقيع!

-لما حد يسألك، حبيتي قبل كده؟ طب كان عندك علاقه قبل كده؟ طب أعجبتي بحد قبل كده؟ قولي لاء بإصرار هشام الحرامي، مهما كان ده ضد المنطق، بس هما بيحبوا كده، بيحبوا البنت اللي تتقن تمثيل دور خضرا الشريفة، قولي لكل واحد إنه أول واحد في حياتك، واتكسفي من كل كلمة إعجاب وأعملي إن وشك هيحمر، في كتير هيحبوا يصدقوا التمثيليه دي عشان يحسوا إنهم عايشين في قالب ” سبع البرومبة” وصدقيني .. الإنكار هيفيدك!!

Print Friendly, PDF & Email
This entry was posted in Hijab الحجاب, Isis' Daughters بنات إيزيس and tagged , , , . Bookmark the permalink.