أحاديث عترة النبي وسنته كلها كذب وموضوعة

سامر إسلامبولي     سامر إسلامبولي     

– ” أَيُّهَا النَّاسُ ، قَدْ تَرَكْتُ فِيكُمْ مَا إِنْ أَخَذْتُمْ بِهِ لَنْ تَضِلُّوا : كِتَابَ اللَّهِ وَعِتْرَتِي أَهْلَ بَيْتِي

تركت فيكم شيئين لن تضلوا بعدهما كتاب الله وسنتى ولن يتفرقا حتى يردا على الحوض.

–  تركت فيكم ما لن تضلوا بعدى إن اعتصمتم به كتاب الله وعترتى أهل بيتى

تركت فيكم شيئين لن تضلوا بعدهما كتاب الله وسنتى ولن يتفرقا حتى يردا على الحوض

لنحلل هذه الأحاديث

بداية كتاب الله لم يتركه لنا النبي فهو رسالة الله نزلت للناس جميعاً

كلمة عترتي يقصد بها أهل قرابة النبي ، وقرابة النبي لاعلاقة لهم بالدين وليس هم مصدراً علمياً ولاقولهم برهاناً على شي، وعل افتراض صواب هذه الرواية فينبغي فهم الكلام بشكل منطقي علمي وهو: الحض على التمسك بكتاب الله كمصدر ديني ، والعناية بقرابة النبي واحترام الصالحين منهم  .

لم يأمرنا الله أن نتخذ عترة النبي مصدراً أو برهاناً على شيء

لم يُقم القرءان لقرابة النبيين أي وزن علمي أو ديني أو فضل

الهدى هو هدى الله وليس هدى عترة النبي

القرءان دعا للتمسك بالكتاب فقط وهو فيه الهدى.

علاقتنا الدينية ليس مع النبي محمد ولا مع أهل بيته

–  مفهوم السنة متعلق بسنة الله ولاعلاقة لسنة النبي بذلك، والمقصد من الرواية في حال صحتها هو : التمسك بكتاب الله كمصدر ديني تشريعي ، وبسنة النبي كطريقة للتعامل مع القرءان منهجياً وهي محتواة في القرءان ذاته.

–  مفهوم السنة غير مفهوم الحديث

السنة لاتترك من قبل أحد هي منهج أو ممارسة عملية متتابعة لحكم تعبدي ثابت في القرءان وهما الصلاة والحج فقط.

}تِلْكَ آيَاتُ اللَّهِ نَتْلُوهَا عَلَيْكَ بِالْحَقِّ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَ اللَّهِ وَآيَاتِهِ يُؤْمِنُونَ }الجاثية6

اقرؤوا الأحاديث هذه مقابل الروايات المكذوية على لسان النبي

 – عن أبي موسى الغافقي ، قال : آخر ما عهد إلينا رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : « عليكم بكتاب الله ، وسترجعون إلى قوم يحبون الحديث عني – أو كلمة تشبهها – فمن حفظ شيئاً فليحدث به ، ومن قال علي ما لم أقل فليتبوأ مقعده من النار » . المستدرك للحاكم

عَنْ عَوْفِ بن مَالِكٍ، قَالَ: خَرَجَ عَلَيْنَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِالْهَاجِرَةِ وَهُوَ مَرْعُوبٌ، فَقَالَ:”أَطِيعُونِي مَا كُنْتُ بَيْنَ أَظْهُرِكُمْ، وَعَلَيْكُمْ بِآيَاتِ اللَّهِ، أَحِلُّوا حَلالَهُ وَحَرِّمُوا حَرَامَهُ”. المعجم الكبير للطبراني

أطيعونى ما دمتُ بين أظهركم فإذا ذهبتُ فعليكم بكتاب الله أحلوا حلاله وحرموا حرامه فإنه سيأتى زمان يسرى على القرآن فى ليلة فينسخ من القلوب والمصاحف.  جامع الأحاديث

استيقظوا من سباتكم إنهم يخدعونكم

لنتكلم بصراحة وجرأة وليفهم جميع الأشخاص

ما هو حجم علم “علي بن أبي طالب” وأين هو أمام علم النبي؟

ما هو حجم علم “الحسن والحسين وفاطمة الزهراء” وأين هو؟

لاتذكروا كتباً منحولة، ولاروايات منحوتة، ولا علم مزعوم ومنسوب لهم …الخ، تعاملوا مع الحقيقة فقط، وهذا ليس إنقاصاً لهم فلا يزاود أحد علينا بحب النبي وأهله والصالحين.

 ولكل زمن دولة ورجال، والدين يتمثل بالقرءان كلام الله فقط{ تِلْكَ أُمَّةٌ قَدْ خَلَتْ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَلَكُم مَّا كَسَبْتُمْ وَلاَ تُسْأَلُونَ عَمَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ }البقرة134

والتاريخ ليس مصدراً دينياً وإنما هو مصدر معرفي يدرس للعبرة و العظة واكتشاق حركة التاريخ وقانون هلاك الأمم ونجاحها.

Print Friendly, PDF & Email
This entry was posted in سامر إسلامبولي and tagged , , , , . Bookmark the permalink.