عصر النهضة ,, وعصر الوكسة

احمد الحصري  احمد الحصري          

الايطالى جاليليو ,, كان فيلسوفا و فيزيائى و عالم رياضيات و  فلكى و لعب دورا اساسيا فى الثورة العلمية ,, ونهضة العالم .

جاليليو كان من اكبر المدافعين عن نظرية  مركزية الشمس و دوران الارض حولها ,, لكن الكنيسه الكاتوليكيه قررت ان كلامه الصح يتعارض مع ايات الكتاب المقدس المزمور 104: 5 المؤسس الارض على قواعدها فلا تتزعزع الى الدهر و الابد .

جاليليو ماكانش واخد باله ان فيه تعارض بين الاتنين و قال انه ماينفعش نفسر الايات حرفيا..

الهجوم زاد عليه و على افكاره و سقط ضحيه لـ محاكم التفتيش و اضطر يروح روما سنة 1616 علشان يدافع عن نفسه و يطلب من الكنيسة انها ما تمنعش كتبه لكنه فشل انه يقنعهم بمنطقه و سلمه الكاردينال بيلارمين امر من الكنيسة انه يبطل يدافع عن او يؤمن بأن( الأرض بتدور حول الشمس و ان الشمس ثابتة في المركز ما بتتحركش) والتزم جاليليو شوية و لكنه رجع بعدها ب16  سنة و الف كتاب اسمه (حوار حول النظامين الاساسيين في العالم) و بعدها بسنة حاكمته الكنيسة في روما بتهمة الكفر(الهرطقة) سنة 1633.

جاليليو وقف امام  محكمة التفتيش لإنه قال الأرض بتلف حول الشمس.

سجن جاليليو بس الحكم اتخفف بعدين للحبس في البيت.

منع كتابه (الحوار) وكمان منع كل كتبه اللي اتنشرت .

و يقال  انه بعد ما اعلن توبته امام الكنيسة عن افكاره همس ( لكنها تدور) يقصد الارض .. تمام مثل مافعل نجيب الريحانى .

ونأتى الى الاب الروحى للعالم جالليو ,,

نيكولاس كوبرنيكوس ,,ولادة 19 فبراير 1473 ,, وفاة  24 مايو 1543 (العمر: 70 سنة) ,,جنسية  بولندي ,,عمل     كاهن – فلكي ,,عالم رياضيات وكمان  محامي

اللقب الحقيقى :   مفجر الثورة الفلكية الحديثة .

أول من صاغ نظرية مركزية الشمس وكون الأرض جرماً يدور في فلكها في كتابه ” ثورات الأجواء السماوية”. وهو مطور نظرية دوران الأرض، ويعتبر مؤسس علم الفلك الحديث.الذي ينتمي لعصر النهضة الأوروبية  1400 إلى 1600 ميلادية .

ترجع شهرة كوبرنيكوس إلى تبنيه فكرة وجود الشمس وليس الأرض كجسم ثابت في مركز المجموعة الشمسية – نظرية العالم المعروفة وقتها – على أن تتحرك الأجسام الأخرى حولها. وبنظرة مركزية الشمس هذه وقف كوبرنيكوس مناهضاً لتعاليم بطليموس عن مركزية الأرض، التي ظلت وقتها طويلاً غير قابلة للطعن.

لكن الوهابيون لهم رأى اخر وماشيين على خط بطليموس ,اليكم داعية وهابي اخوانى  يُنكر دوران الأرض ويكّذب وصول الانسان الى القمر .الكرة الأرضية . الارض

من فضائيات الاخوان: قال داعية “وهابي”، ان أفكار علماء الوهابية مثل الشيخ الباز والفوزان تؤكد ان الأرض ثابتة ولا تتحرك .

ونسف هذا الرجل “الوهابي”، أسس العلم في جملة واحدة قائلا “لو ان الأرض تتحرك لجاءت الصين الينا ونحن في الطائرة بدلا من تقطع الطائرة المسافات اليها“.

وقال “الأرض ثابتة ولا تدور حول نفسها، بل الشمس هي من تدور حول الأرض ، و هذا ما قاله لنا علماء السلف الصالح، لا تصدّقوا أكاذيب زناديق الناسا والغرب الكافر“.

ويكفّر ابن باز و ابن عثيمين كل من يعتقد بكروية الأرض.

اخر كلام :

أفتى عبد العزيز بن عبدالله ابن باز في تحريم القول: (بدوران الكرة الأرضية)، فالقول بدوران الأرض قول باطل، والاعتقاد بصحته مخرج من الملة، لمنافاته ماورد في القرآن الكريم، من أن الأرض ثابته، وقد ثبتها الله بالجبال أوتاداً، قال سبحانه وتعالى {والجبال أوتادا} وقوله جل وعلا { وإلى الأرض كيف سطحت} وهي واضحة المعنى، فالارض، ليست كروية، ولا تدور كما بين جل وعلا، وقد يكون دورانها او تغيرها من غضبه سبحانه، كما في قوله سبحانه: { أَأَمِنْتُمْ مَنْ فِي السَّمَاءِ أَنْ يَخْسِفَ بِكُمُ الارْضَ فَإِذَا هِيَ تَمُورُ أَمْ أَمِنْتُمْ مَنْ فِي السَّمَاءِ أَنْ يُرْسِلَ عَلَيْكُمْ حَاصِبًا فَسَتَعْلَمُونَ كَيْفَ نَذِيرِ }. والجبال موضوعة في الأرض لترسيتها عن الدوران والتحرك، قال تعالى { وَأَلْقَى فِي اللاَرْضِ رَوَاسِيَ أَنْ تَمِيدَ بِكُمْ وَأَنْهَارًا وَسُبُلا لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ} وقال سبحانه {وَجَعَلْنَا فِي الارْضِ رَوَاسِيَ أَنْ تَمِيدَ بِهِمْ وَجَعَلْنَا فِيهَا فِجَاجًا سُبُلا لَعَلَّهُمْ يَهْتَدُونَ} وَقَوْله ” وَجَعَلْنَا فِي الارْض رَوَاسِي ” أَيْ جِبَالا أَرْسَى الاَرْض بِهَا وَقَرَّرَهَا وَثَقَّلَهَا لِئَلا تَمِيد بِالنَّاسِ أَيْ تَضْطَرِب وَتَتَحَرَّك فَلا يَحْصُل لَهُمْ قَرَار.

الله اكبر ولله الحمد ,, الجهل اجمل من العلم ,, الا تعلمون .

Print Friendly, PDF & Email
This entry was posted in احمد الحصري and tagged , , , , , , . Bookmark the permalink.